Quran Tafsīr al-Jalālayn (Arabic)

التأويل في الْقُرْآن الْحَكِيمٌ عَرَبِيًّا

Tafsīr al-Jalālayn is a classical Sunni Tafsir of the Qur'an, composed first by Jalal ad-Din al-Mahalli in 1459 and then completed by his student Jalal ad-Din as-Suyuti in 1505, thus its name. It is recognized as one of the most popular exegeses of the Qur'an today, due to its simple style and its conciseness: It being only one volume in length.

جلال الدین المھالی - جلال الدین السوہوتی

Home

Contact Us

Index

Previous

Next

Surah Al Tariq

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

وَالسَّمَاءِ وَالطَّارِقِ

 أصله كل آت ليلا ومنه النجوم لطلوعها ليلا.

.1

وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِقُ

وَمَا أَدْرَاكَ

 أعلمك

مَا الطَّارِقُ  

مبتدأ وخبر في محل المفعول الثاني لأدرى وما بعد الأولى خبرها وفيه تعظيم لشأن الطارق المفسر بما بعده هو.

.2

النَّجْمُ الثَّاقِبُ

النَّجْمُ

أي الثريا أو كل نجم

الثَّاقِبُ  

المضيء لثقبه الظلام بضوئه وجواب القسم.

.3

إِنْ كُلُّ نَفْسٍ لَمَّا عَلَيْهَا حَافِظٌ

بتخفيف ما فهي مزيدة وإن مخففة من الثقيلة واسمها محذوف، أي إنه واللام فارقة وبتشديدها فإن نافية ولما بمعنى إلا والحافظ من الملائكة يحفظ عملها من خير وشر.

.4

فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ

فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ

 نظر اعتبار

مِمَّ خُلِقَ  

من أي شيء.

.5

جوابه

خُلِقَ مِنْ مَاءٍ دَافِقٍ

ذي اندفاق من الرجل والمرأة في رحمها.

.6

يَخْرُجُ مِنْ بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ

يَخْرُجُ مِنْ بَيْنِ الصُّلْبِ

للرجل

وَالتَّرَائِبِ

للمرأة وهي عظام الصدر.

.7

إِنَّهُ عَلَى رَجْعِهِ لَقَادِرٌ

إِنَّهُ

تعالى

عَلَى رَجْعِهِ  

بعث الإنسان بعد موته

لَقَادِرٌ

فإذا اعتبر أصله علم أن القادر على ذلك قادر على بعثه.

.8

يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ

يَوْمَ تُبْلَى

 تختبر وتكشف

السَّرَائِرُ  

ضمائر القلوب في العقائد والنيات.

.9

فَمَا لَهُ مِنْ قُوَّةٍ وَلَا نَاصِرٍ

فَمَا لَهُ

لمنكر البعث

مِنْ قُوَّةٍ

يمتنع بها من العذاب

وَلَا نَاصِرٍ

يدفعه عنه.

.10

وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الرَّجْعِ

المطر لعوده كل حين.

.11

وَالْأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ

الشق عن النبات .

.12

إِنَّهُ لَقَوْلٌ فَصْلٌ

إِنَّهُ

أي القرآن

لَقَوْلٌ فَصْلٌ

يفصل بين الحق والباطل.

.13

وَمَا هُوَ بِالْهَزْلِ

 باللعب والباطل.

.14

إِنَّهُمْ يَكِيدُونَ كَيْدًا

إِنَّهُمْ

 أي الكفار

يَكِيدُونَ كَيْدًا

يعملون المكايد للنبي صلى الله عليه وسلم .

.15

وَأَكِيدُ كَيْدًا

 أستدرجهم من حيث لا يعلمون.

.16

فَمَهِّلِ الْكَافِرِينَ أَمْهِلْهُمْ رُوَيْدًا

فَمَهِّلِ

 يا محمد

الْكَافِرِينَ أَمْهِلْهُمْ  

تأكيد حسَّنهُ مخالفة اللفظ، أي أنظرهم

رُوَيْدًا                                                                         

*********

.17

Copy Rights:

Zahid Javed Rana, Abid Javed Rana

Lahore, Pakistan

Pages Viewed Since June 2015

Free Web Counter
Free Web Counter


javascript hit counter